أهم الأخبار

photo

الأرصاد: موجة الحر تستمر أسبوعاً

photo

أمير كرارة يرد على اتهامه بـ«الإساءة لأهالي الفيوم» (فيديو)

photo

«الاحتلال» يستبيح القدس

photo

«اجتماع حرب» بين وزير الداخلية الأوكرانى وسفيرى بريطانيا وإسبانيا لتأمين نهائى أوروبا

photo

«الإعلاميين» و«الأعلى للإعلام» يتحركان ضد «مخالفات رامز تحت الصفر»

photo

خروج «٤٠٠ ألف» موظف للمعاش العام المقبل

photo

«التعليم»: انتهاء طباعة امتحانات «الثانوية» بجهة سيادية

photo

مادورو يفوز بولاية رئاسية ثانية في فنزويلا

photo

مصابون فلسطينيون بمعهد ناصر.. الرصاصة لا تزال فى جسدى

photo

برنارد لويس.. مؤرخ تقسيم الشرق الأوسط (بروفايل)

photo

تقرير «الأعلى للإعلام»: لا صحفى محبوساً بمصر

مصر توقع قرضا بـ500 مليون دولار مع البنك الدولي لتطوير التعليم قبل الجامعي

الأحد 22-04-2018 10:50 | كتب: وفاء يحيي |
طارق شوقي طارق شوقي تصوير : المصري اليوم

اشترك لتصلك أهم الأخبار


أعلن أحمد خيري، المتحدث باسم وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أنه تم توقيع اتفاق مع البنك الدولي لدعم تنفيذ الاستراتيجية الوطنية الشاملة لتطوير التعليم قبل الجامعي في مصر بقرض قيمته 500 مليون دولار، لإصلاح وتطوير التعليم كمحور رئيسي من محاور التنمية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة في مصر، والذى يحظى بأولوية لدى الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وقال خيري، في بيان صحفي، الأحد، إن الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، وقعت الاتفاق مع الدكتور أسعد عالم، المدير الإقليمي للبنك الدولي في مصر، بحضور ياسر رضا، سفير مصر بالولايات المتحدة، وأعضاء من السفارة المصرية، وحافظ غانم، نائب رئيس البنك الدولي لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والدكتور ميرزا حسن، عميد مجلس الإدارة التنفيذي للدول العربية لدى مجموعة البنك الدولي، والسفير راجي الإتربي، المدير التنفيذي لمصر في البنك.

وأكد طار شوقي، وزير التربية والتعليم، أن البنك أشاد برؤية وزارة التربية والتعليم وأجندة تطوير التعليم التي أعدتها على مدار الفترة الماضية، لافتا إلى أنه من خلال توقيع العقد ومذكرة التفاهم يؤكد البنك التزامه وتعاونه للعمل مع الوزارة وكل الأطراف المعنية لدعم التعلم بالمدارس، الأمر الذي سيؤهل الأطفال والشباب المصريين لمستقبل أفضل.

وعبر شوقي عن سعادته بمشاركة البنك الدولي في هذه المسيرة بهدف تزويد الطلاب بالكفاءات التي يحتاجون إليها لإقامة مجتمع يتعلم ويفكر ويبتكر، مشيرا إلى أن مشروع دعم إصلاح التعليم في مصر سيرتكز على عدة محاور وهي التوسع في إتاحة التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة وتحسين جودته، ووضع نظام موثوق به لتقييم أداء الطلاب والامتحانات، وتنمية قدرات المعلمين والمديرين التربويين والموجهين، بالإضافة إلى استخدام التقنيات الحديثة في التدريس والتعلم، وتقييم الطلاب، وجمع البيانات، وكذلك التوسع في استخدام موارد التعلم الرقمية.

وأضاف شوقي أن المشروع سيعمل على التوسع في إتاحة التعليم بتطبيق معايير الجودة في رياض الأطفال لنحو 500 ألف طفل، وتدريب نحو 500 ألف من المعلمين والمسؤولين بالوزارة، وكذا إتاحة موارد التعلم الرقمية لما يبلغ 1.5 مليون طالب ومعلم.

في سياق متصل، وقع وزير التربية والتعليم والمدير الإقليمي للبنك الدولي في مصر، مذكرة تفاهم، في إطار اهتمام البنك وترحيبه برؤية الوزارة في التطوير.

قد يعجبك أيضا‎

الأخبار العاجلة

النشرة البريدية