أهم الأخبار

photo

وفد مصري يزور السودان لبحث مشروع الربط الكهربائي

photo

تفقد الرئيس السيسي لأعمال تطوير طريق العين السخنة ..أبرز عناوين صحف السبت

photo

كوريا الشمالية: إيقاف التجارب النووية وإطلاق صواريخ الباليستية بدءا من الغد

photo

وزير قطاع الأعمال: ارتفاع أسعار الحديد والأسمنت مؤقت

photo

السماح بدخول مسؤول تشادي دون تأشيرة مسبقة لظروف إنسانية

photo

وزير الآثار يفتتح قاعات عرض بمتحف الأقصر.. ويزيح الستار عن تمثال رمسيس الثاني

photo

عادل إمام ولميس الحديدي في مشهد من «عوالم خفية» (صور)

photo

حمدي رزق: الرئيس السيسي يعطي أملًا وصورة حقيقية للوطن

photo

«الفلاحين»: مشروع المليون ونصف فدان يخف الضغط على قرى الريف

photo

83 ملكة جمال من العالم يزرن معابد الكرنك والأقصر الفرعونية (صور)

photo

رئيس الوزراء يتفقد المنشآت الطبية خلال زيارته الإسماعيلية

أولتراس أهلاوي يشيدون بدعوة السيسي للمشاركة في تحقيقات أحداث بورسعيد

الأربعاء 03-02-2016 00:32 | كتب: بسام رمضان |
إحتفالات «أولتراس أهلاوي» بعد جلسة تأكيد حكم الإعدام على 21 من المتهمين وأحكام تتراوح بين البراءة والحبس حتى 15 عاما لبقية المتهمين مع قابلية الطعن في الأحكام وعرضها على محكمة النقض في حالة الطعن, 9 مارس 2013. - صورة أرشيفية إحتفالات «أولتراس أهلاوي» بعد جلسة تأكيد حكم الإعدام على 21 من المتهمين وأحكام تتراوح بين البراءة والحبس حتى 15 عاما لبقية المتهمين مع قابلية الطعن في الأحكام وعرضها على محكمة النقض في حالة الطعن, 9 مارس 2013. - صورة أرشيفية تصوير : أحمد هيمن

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن


أشاد أولتراس أهلاوي بدعوة الرئيس عبدالفتاح السيسي للمشاركة في تحقيقات مذبحة بورسعيد، واصفًا الدعوة بأنها «لم تكن متوقعة».

وتابع الأولتراس، في بيان مساء الثلاثاء: «أعلى مؤسسة في الدولة تسعى إلى النقاش مع الشباب بشكل عام في حين أن الاعلام يحاربهم ويصفهم ليلاً ونهاراً بالممولين والإرهابيين، وذنب هولاء الشباب أنهم يعشقون وطنهم وناديهم وضحوا بالشهداء من أجل ذلك».

وأضافت المجموعة: «ما نطالب به منذ أربع سنوات عودة حق الدم والقصاص من كل من شارك في مذبحة بورسعيد، إذا كان هناك نية لحل القضية أو إعادة التحقيقات فيها فالاولى هو التحقيق مع كل الاطراف ومنها القيادات الامنية التي تورطت في تلك المذبحة وذكرت أسماء العديد منها في تحقيقات النيابة سواء بالتخطيط أو التدبير أو الاهمال أو اخفاء أي دليل خاص بالقضية».

وتابع: «بعد مرور أربع سنوات لم يقتص حتى اليوم ممن شارك في تلك المذبحة، أعيدوا الحقوق إلى أصحابها في حين أن هناك أجهزة تعلم تفاصيل ذلك ا��يوم الأسود من تسجيلات أو شهادات بما حدث ولكن حتى يومنا هذا لم يقتص ممن قتل 72 شابًا مصريًا، لسنا أهلاً لان نكون الخصم والحكم في القضية ولكن تذليل عقبات التحقيق وإظهار كل الأدلة امام الرآى العام سيضع الامور في نصابها وسيعيد الحقوق لأصحابها».

وأكد البيان: «ولكن يجب ان يعلم الجميع ان بعد إشادة رئاسة الجمهورية بالجمهور في ديسمبر 2014 بعد مباراة سيوى سبور إذ بعدها بشهرين تحدث مذبحة جديدة لجماهير الزمالك من تواطىء أو تقصير رسمى من نفس الأطراف، ولم يدن أحد منهم حتى الآن، ولكن بالعكس يظهر المدبرون الحقيقيون على شاشات التليفزيون يلقوا اللوم على المجنى عليهم».

وتباع البيان: «ولكم أن تتخيلوا أن تقام مباراة الأهلى والزمالك لكرة اليد في صالة النادى الأهلي بحضور الآلاف من جمهور الناديين بدون وجود فرد أمن واحد بينما تقام مباريات الأندية الجماهيرية ضد أندية الشركات بدون جمهور وتكون قوات الأمن على استعداد إلى إضافة شهداء جدد إذا حاول الجمهور حضور تلك المباريات مع تسمية ذلك بالطريقة المثلى لتأمين المباريات».

وتابع البيان: «الشباب طرح المبادرات مراراً وتكراراً من أجل العودة إلى مكانهم الطبيعي داخل المدرجات ونحن الآن نمد أيدينا إلى الوطن لعودة الروح إلى المدرجات والاستقرار للبلاد».

قد يعجبك أيضا‎

الأخبار العاجلة

النشرة البريدية